إبدأ من جديد

التّخلي عن القديم

عشيّة عيد رأس السّنة من كلّ سنة، قبل منتصف الليل  بقليل، تشعر بشيئ يتحرّك في داخلك. وبالرّغم من أنّ العدّ العكسي نفسه يحصل في كلّ سنة، فإنّ اللحظة دائمًا ما تحمل معها شيئ من الإثارة والحماس. في تطلّعاتهم إلى السّنة الجديدة، بعض الأشخاص الذين يتوقون إلى تغيير حياتهم ، يبدأون بأخذ قرارات. أمّا الآخرون فهم فقط متحمّسون للإنتقال إلى الموسم الجديد. إن كنت تنتمي إلى المجموعة الأولى أو من الثّانية، يبقى سحر اللّحظة هو الطّاغي : سنة جديدة، موسم جديد، بداية جديدة. ويبقى السّحر لدقائق، لساعات أو حتّى لأيام إن كنت محظوظًا، نعود بعدها إلى عاداتنا القديمة. والسؤال الذي يكرّر نفسه: إلى متى سيتكرّر نمط البدايات الجديدة المزّيف هذا؟ البدايات الجديدة الحقيقيّة ليست سهلة أبدًا. لأنّها تتطلّب الشجاعة لنتخلّى عن كلّ قديم.

Get In Touch

Let us know what's in your mind!

RAWA Series Stories That Matter
Tell us what you think and don’t worry, we won’t share your message or spam you.
Send
Send