لمذا علينا أن نكون صادقين

فيلم عن الشفافية وعن الإدعاءات الكاذبة.

عندما نتحدّث عن أنفسنا نذكر تفاصيل مُحوَّرة، فنتركُ جانبًا أجزاء من القصة ونضيف ما لم يكن موجودًا في الأساس. غالبًا من نقوم بتلميع قصصنا مشدّدين على تفاصيل معيّنة ومقلّلين من أهمية تفاصيل أخرى. نحن نرقّع ونلمّع في سبيل أن نظهر أنفسنا بأفضل صورة ممكنة. وقد ننجح في جعل الناس ينظرون إلينا بتقدير كبير، لكن من السهل أن ننسى الجانب السلبي لفعلنا هذا: ألا وهو خسارة حريتنا في أن نكون أنفسنا، وفي أن نكون حقيقيين، في ضعفنا وفي عيوبنا. علّمنا المسيح أن الله لا يفتش عن أشخاصَ كاملين – إذ لا يوجد أشخاص بلا عيب على كل حال. ما يشجّعنا المسيح أن نفعله هو عكس ذلك؛ أي أن نتوقف عن إخفاء فشلنا، وأن نكون صادقين بشأن الأخطاء التي ارتكبناها. لأن هذه هي الطريقة الوحيدة التي يمكن فيها أن يجبر الله كسورُنا.

Get In Touch

Let us know what's in your mind!

RAWA Series Stories That Matter
Tell us what you think and don’t worry, we won’t share your message or spam you.
Send
Send